الإمارات العربية الهيئة الاتحادية للجمارك

X
Customs Inquiry Search Open Data Job Application eparticipation
دولة الإمارات العربية المتحدة
الهيئةالاتحادية للجمارك

آخر الأخبار

24/10/2017

بحث سعادة محمد جمعة بوعصيبة المدير العام للهيئة الاتحادية للجمارك، مع سعادة لواء جمارك الدكتور وضاح الحمود مدير عام الجمارك الأردنية، سبل تعزيز التعاون المشترك بين الجمارك الإماراتية والجمارك الأردنية في مجالات العمل الجمركي خلال الفترة المقبلة، وذلك خلال اللقاء الذي عقد يوم الاثنين بمقر الهيئة في دبي.

شارك في اللقاء سعادة أحمد محبوب مصبح مدير عام جمارك دبي وسعادة أحمد عبدالله بن لاحج المدير التنفيذي لقطاع الشؤون الجمركية بالهيئة، والمقدم نورس سعيد حسن من الجمارك الأردنية، بالإضافة إلى عدد من المديرين التنفيذين ومديري الإدارات بكل من الهيئة وجمارك دبي.

وتم خلال اللقاء استعراض أبرز ملامح مسيرة العمل الجمركي في دولة الإمارات والمملكة الأردنية الهاشمية، والإنجازات التي حققتها الهيئة وإدارات الجمارك المحلية في مجال التخليص الإلكتروني واختصار زمن تخليص الشحنات وتبسيط الإجراءات الجمركية، وتطوير علميات إدارة المخاطر، وتبوأ الدولة مراكز متقدمة في مؤشرات التنافسية المرتبطة بالعمل الجمركي، فضلاً عن أبرز الأنظمة والتطبيقات الإلكترونية التي ساهمت في الارتقاء بمستوى الأداء الجمركي في الدولة إلى أعلى المستويات العالمية.

وأشار سعادة بوعصيبة إلى عمق العلاقات التاريخية التي تربط البلدين الشقيقين، مؤكداً وجود آفاق واسعة للتعاون الجمركي خلال المرحلة المقبلة في ظل ارتفاع مستوى التبادل التجاري بين البلدين وتزايد المخاطر العالمية المتعلقة بالتجارة.

ولفت بوعصيبة إلى أن حجم التبادل التجاري بين الإمارات والأردن بلغ حوالي 15.6 مليار درهم خلال الفترة من 2012 -2016، وبينما بلغت قيمة واردات الدولة خلال تلك الفترة 5.1 مليار درهم، بلغت قيمة صادرتها إلى الأردن 6.3 ملياراً، كما بلغت قيمة إعادة التصدير 4.2 مليار درهم.

وأوضح سعادته أن هناك فرصة كبيرة لتحقيق الربط الإلكتروني بين الجمارك الإماراتية والجمارك الأردنية وتبادل المعلومات والخبرات بين الطرفين لمواجهة التحديات التي تواجه العمل الجمركي المشترك، مشيداً بالإنجازات التي حققتها الجمارك الأردنية خلال السنوات الماضية في مجال حوسبة العمليات الجمركية وتقليص زمن التخليص الجمركي.

من ناحيته، رحب سعادة أحمد محبوب مصبح، بزيارة مديـــر عام الجمــارك الأردنية والوفد المرافق له إلى دولة الإمارات، مؤكداً حرص جمارك دبي على تعزيز التعاون مع الجمارك الأردنية لدعم نمو التجارة بين البلدين الشقيقين عبر تبادل الخبرات والتجارب والعمل على تقديم أفضل التسهيلات المتبادلة للتجار والمستثمرين من الأردن الشقيق، حيث تحرص جمارك دبي على التنسيق الدائم مع الهيئات الدبلوماسية ومجلس العمل الأردني لدعم جهودهم في مجال تطوير التبادل التجاري بين الإمارات والمملكة، وضمان استفادتهم من كافة الخدمات التجارية والجمركية المتطورة والذكية التي توفرها جمارك دبي للتجارة الخارجية في الإمارة.

وأضاف مصبح: "نحرص في جمارك دبي على المشاركة الفاعلة في الاجتماعات المشتركة بين الهيئة الاتحادية للجمارك في دولة الإمارات والجمارك الأردنية لدعم تطور العلاقات التجارية بين البلدين الشقيقين، ونتطلع إلى أن تثمر الاجتماعات المشتركة في تحقيق المزيد من التعاون والتنسيق لخدمة المصالح المتبادلة بين الإمارات والأردن، وتعزيز الأواصر التاريخية بين الشعبين الشقيقين، والعمل على تحقيق نمو مستمر في مستوى التبادل التجاري، عبر استفادة التجار الأردنيين من الإمكانيات التجارية الكبيرة لدولة الإمارات للوصول إلى الأسواق الدولية في كافة مناطق العالم".

وقال سعادة أحمد بن لاحج، إن قطاع الجمارك في دولة الإمارات نجح في تحقيق العديد من الإنجازات في مجال تعزيز الرقابة وإدارة المخاطر الجمركية من خلال رفع كفاءة المفتشين في المنافذ الجمركية وتعيين مفتشين تابعين للهيئة الاتحادية للجمارك في العديد من منافذ الدولة، وفي نفس الوقت نجح القطاع في تقليص متوسط زمن التخليص الجمركي والإفراج عن الشحنات والبضائع إلى 26 دقيقة بما يفوق المتوسط العالمي المتعارف عليه والبلغ 28 دقيقة.

وخلال اللقاء أشاد الدكتور وضاح الحمود بمستوى التطور في قطاع الجمارك بدولة الإمارات، مشيراً إلى أن مسيرة الجمارك الإماراتية بمنزلة نموذج عالمي تحتذي به الإدارات الجمركية في المنطقة والعالم.

وأكد سعادته على أهمية تعزيز التعاون بين البلدين في مجال الربط الإلكتروني وأنظمة التخليص وتبادل والمعلومات والخبرات وبناء القدرات لمكافحة التهريب، مشيراً إلى أن 50% من الحاويات الواردة إلى الأردن تأتي من المنافذ الجمركية بدولة الإمارات.

التعليق

الاسم
الهاتف
البريد الالكتروني
التعليق