الإمارات العربية الهيئة الاتحادية للجمارك

الإمارات العربية الهيئة الاتحادية للجمارك

آخر الأخبار

"المنظمة العالمية" تشيد بقدرة الإمارات على توظيف التكنولوجيا في تطوير الجمارك واستضافة الفعاليات
04/07/2019

اختتم وفد دولة الإمارات العربية المتحدة برئاسة الهيئة الاتحادية للجمارك، مشاركته في الاجتماع الــ 50 لمدراء عموم جمارك إقليم شمال أفريقيا والشرق الأدنى والأوسط وجلسة مجلس التعاون الجمركي لمنظمة الجمارك العالمية 133/134 اللذان عقدا بمقر منظمة الجمارك العالمية في العاصمة البلجيكية بروكسل.

يأتي هذا في الوقت الذي أشاد فيه كونيو ميكوريا الأمين العام لمنظمة الجمارك العالمية، على هامش الاجتماعات، بقدرة دولة الإمارات على توظيف التكنولوجيا والتقنيات المتطورة في الارتقاء بمستوى الأداء الجمركي وتحقيق التوزان بين حفظ الأمن وتيسير حركة التجارة والمسافرين، وكذلك قدرتها على تنظيم واستضافة الفعاليات الجمركية الكبرى على مستوى العالم.

ترأس سعادة محمد جمعة بوعصيبة مدير عام الهيئة الاتحادية للجمارك وفد الدولة الذي ضم سعادة كل من أحمد محبوب مصبح مدير عام جمارك دبي، ومحمد مير عبد الرحمن السراح مدير دائرة الموانئ البحرية والجمارك بالشارقة، وسالم سعيد الرميثي مدير تنفيذي قطاع الشؤون الفنية بجمارك أبوظبي، إضافة إلى سعود سالم العقروبي مدير إدارة العلاقات الدولية بالهيئة، وخالد حسن المرزوقي مدير إدارة المشاريع بجمارك أبوظبي.

وقال سعادة محمد بوعصيبة إن دولة الإمارات تقدم مساهمات كبيرة في مجال تطبيق المبادرات والبرامج والخطط التي تتبناها منظمة الجمارك العالمية انطلاقاً من ريادتها في تطوير العمل الجمركي وتبوأها للمراكز الأولى عالمياً في العديد من المؤشرات الجمركية والتجارية والاقتصادية العالمية.

ولفت سعادته إلى أن موافقة منظمة الجمارك العالمية خلال الاجتماع على استضافة دولة الإمارات العربية المتحدة المؤتمر العالمي الخامس للمشغل الاقتصادي المعتمد في مارس المقبل بإمارة دبي، وذلك للمرة الأولى في منطقة شمال أفريقيا والشرق الأدنى والأوسط، بمنزلة حدث تاريخي يعكس الدور الفاعل لدولة الإمارات في منظومة الجمارك الدولية والإقليمية ومساهمتها الكبيرة في حركة التجارة العالمية باعتبارها من أهم المراكز التجارية والجمركية في المنطقة والعالم.

 

القضايا الجمركية

وأوضح مدير عام الهيئة ورئيس وفد الدولة أن اجتماع مدراء عامي الجمارك على مستوى العالم تناول العديد من القضايا الجمركية الحالية والمستقبلية ومن بينها آخر مستجدات التجارة الإلكترونية، ومراجعة النظام المنسق، وقياس الأداء على مستوى الإدارات الجمركية، ومراجعة اتفاقية كيوتو المعدلة، وآلية التعامل مع السفن السياحية، إضافة إلى انتخابات منظمة الجمارك العالمية واستراتيجيتها خلال الفترة 2019 – 2022، وآخر مستجدات الخطط الإقليمية والوطنية لمكتب بناء المقدرة في إقليم شمال أفريقيا والشرق الأدنى والأوسط الذي تستضيفه دولة الإمارات.

وأضاف بوعصيبة: "أوصت جلسة مجلس التعاون الجمركي باستكمال فريق عمل وضع المعايير الخاصة بالتجارة الإلكترونية، والتنسيق مع هيئات وإدارات البريد لتبادل المعلومات الإلكترونية، وتطوير النظام المنسق ليتماشى مع التغيرات والمتطلبات التجارية واعتماد النظام المنسق 2022، كما تم اعتماد الخطة الاستراتيجية لمنظمة الجمارك العالمية 2019-2022 وتقليص عدد مؤشرات أدائها إلى 30 هدفاً، إضافة إلى التوصية بتطوير استراتيجية بناء المقدرة واستخدام أحدث التقنيات لتحليل البيانات وتطوير الكوادر الجمركية".

 

لقاء الأمين العام

وعلى هامش الاجتماعات، التقى وفد الدولة معالي كونيو ميكوريا الأمين العام لمنظمة الجمارك العالمية بحضور سعادة محمد عيسى بوشهاب السويدي سفير الدولة لدى مملكة بلجيكا.

وتم خلال اللقاء تبادل الآراء حول عدد من القضايا الجمركية ومن بينها آخر استعدادات استضافة دولة الإمارات المؤتمر العالمي الخامس للمشغل الاقتصادي المعتمد في إمارة دبي خلال الفترة من 10-12 مارس 2020.

وأثنى ميكوريا على قدرة وتميز دولة الإمارات في استضافة وتنظيم الأحداث والفعاليات العالمية، مؤكداً ثقته في نجاح هذه الاستضافة في ظل التجارب السابقة لدولة الإمارات في استضافة مؤتمر ومعرض تقنية المعلومات في العام 2013.

 

تكنولوجيا متطورة

وأشاد الأمين العام لمنظمة الجمارك العالمية برؤية واستراتيجية دولة الإمارات في استخدام التكنولوجيا المتطورة في الارتقاء بمستوى الأداء الجمركي وتحقيق المعادلة الصعبة في الجمارك الخاصة بتسهيل التجارة وحركة المسافرين، وفي نفس الوقت تأمين وحماية الحدود من خلال استخدام أنظمة التخليص المتطورة للشحنات أو أجهزة الكشف بالأشعة لفحص الحاويات والحقائب وأنظمة الاستهداف والاستعلام المبكر عن المسافرين.

وأكدت المنظمة على أهمية مشاركة الدولة باستعراض أفضل ممارساتها في مجال العمل الجمركي ليتم إدراجها ضمن الدراسات التي تقوم بها المنظمة حول أفضل الممارسات العالمية في النواحي المختلفة التي تدعم محاور العمل الجمركي المتعلقة بحماية المجتمع وتيسير التجارة، مثل التجارب في استخدام التقنيات الحديثة والمتطورة والدور الجمركي في المناطق الحرة.

 

التجارة الإلكترونية

في تنظيم التجارة الإلكترونية، تخطط دولة الإمارات العربية المتحدة إلى تبني عدد من المبادرات والأطر المنظمة لترخيص وإرساء ضوابط تساهم في تحفيز أصحاب هذه الرخص، تشمل مبادرة «منصة إلكترونية اتحادية للتجارة الإلكترونية»، التي تشكل أداة لتحقيق التواصل والتفاعل بين أصحاب هذه الرخص والمستهلكين، وكذلك تبني مبادرة "إطار استرشادي تنظيمي لترخيص أنشطة التجارة الإلكترونية"، ووضع إطار تنظيمي لإرساء الضوابط الخاصة بشركات التجارة الإلكترونية العابرة للقارات، بهدف الوصول إلى المنافسة العادلة بين الشركات المحلية والعالمية في مجال التجارة الإلكترونية، إضافة إلى تقديم مجموعة من المحفزات لأصحاب رخص التجارة الإلكترونية في الدولة، وخصوصاً المواطنين لتنمية روح المبادرة والابتكار.

1.6 تريليون درهم

بلغ إجمالي حجم التجارة الخارجية غير النفطية العام لدولة الإمارات "التجارة المباشرة وتجارة المناطق الحرة والمستودعات الجمركية" 1.628 تريليون درهم خلال عام 2018، وشكلت التجارة الخارجية غير النفطية المباشرة نسبة 63% من الإجمالي العام للتجارة الخارجية غير النفطية للدولة خلال العام الماضي بقيمة 1.025 تريليون درهم، بينما بلغت حصة التجارة الخارجية غير النفطية للمناطق الحرة بالدولة نسبة 36% بقيمة 592.4 مليار درهم، ثم المستودعات الجمركية 11 مليار درهم بنسبة 1%.

129 مليون مسافر

استقبلت مطارات الدولة، خلال العام الماضي، 129 مليون مسافر، بنمو 2%، مقارنة مع 126.5 مليون مسافر في عام 2017، وشهدت مطارات الدولة نمواً متواصلاً منذ عام 2014، الذي سجلت فيه نحو 97.8 مليون مسافر، وارتفع خلال عام 2015 إلى 114.8 مليون مسافر، و124.3 مليون مسافر في 2016، ثم 126.5 مليون مسافر في عام 2017.

المجيب الآلي